السبت, 21 تموز/يوليو 2018 12:25

ساعة موت

يقتل الأسد معتقلاً كل ساعتين تقريباً منذ بداية الثورة وإلى اليوم، أقبية مخابرات الأسد ليست أكثر من حفر انتظار للموت، الآلاف من المطالبين بالحرية قضوا تحت التعذيب، والمأساة أن ساعة الموت لم تتوقف بعد!