الخميس, 07 كانون الثاني/يناير 2016 16:48

نازحو المخيمات يضربون عن الطعام حتى تُغاثَ مضايا

أعلن نازحون سوريون في مخيمات على الحدود السورية التركية، أمس الأربعاء، إضراباً عن الطعام تضامناً مع آلاف المحاصرين في بلدة مضايا، شمال غرب دمشق من قبل قوات نظام الأسد، وعصابات "حزب الله" الإرهابي، والمهددين بالموت جوعاً وبرداً.

حيث أعلنت مخيمات الأورينت، ومخيم الفقراء والمحتاجين، ومخيم الزهور2، ومخيم العمر، ومخيم الأمانة، ومخيمات أخرى في تجمع مخيمات (أطمه) بريف إدلب الشمالي، إضافة إلى فريق مؤسسة رحمة الإغاثية في الشمال السوري، إضرابا عن الطعام تضامناً مع المحاصرين في مضايا، في رسالة إلى لمجتمع الدولي لعلّه يتحرك لإنقاذ آلاف المحاصرين الذين تركهم العالم وحدهم أمام آلة القتل والحصار لقوات الأسد والميليشيات الطائفية التي تفتك بالمدنيين في كل سورية.

وكان "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية"، طالب بتحرك دولي عاجل من الأمم المتحدة، والمجتمع الدولي وأصدقاء الشعب السوري لإدخال المساعدات الإغاثية الفورية والعاجلة إلى الأهالي في مضايا، محذراً من أن أي تلكؤ أو تباطؤ سيودي بحياة المزيد من الأبرياء. المصدر: العربي الجديد