الأخبار الأخبار السياسية واشنطن تحث موسكو للضغط على نظام الأسد لإيصال المساعدات إلى الغوطة الشرقية
السبت, 02 كانون الأول/ديسمبر 2017 14:41

واشنطن تحث موسكو للضغط على نظام الأسد لإيصال المساعدات إلى الغوطة الشرقية

دعت وزارة الخارجية الأمريكية روسيا إلى الضغط على نظام بشار الأسد من أجل إيصال المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية التي يعاني أهلها من نقص الغذاء والدواء بسبب الحصار الخانق لنظام الأسد على المنطقة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر ناويرت عبر حسابها على موقع "تويتر"، إن "الوضع في الغوطة الشرقية في سورية حرج، وأن على روسيا أن تضغط على نظام بشار الأسد للسماح بتنفيذ عمليات الإجلاء وإيصال الأغذية والأدوية لإنقاذ الأرواح".

وأضافت الدبلوماسية الأمريكية في تغريدتها قائلة "لا تلعبوا السياسة مع عائلات تعاني من الجوع"، داعية في الوقت ذاته إلى تأكيد الهدنة والالتزام بها ووقف العنف والسماح بوصول الأمم المتحدة وقوافلها إلى المناطق المنكوبة.

وكان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك قد ذكر في إفادته يوم الأربعاء أمام مجلس الأمن الدولي، "أن سورية باتت تشكل أكبر أزمة نزوح في العالم"، بعد سبع سنوات من الحرب التي يقودها نظام بشار الأسد على الشعب السوري.

فيما أفاد برنامج الأغذية العالمي (WFP) في بيانٍ له صدر يوم الثلاثاء، أن ما يزيد عن عشرة ملايين سوري يعانون ظروفًا قد تعرضهم للجوع بسبب حصار قوات نظام بشار الأسد لمناطق سكناهم.

وذكرت المتحدثة باسم البرنامج بتينا لوشر، أن "الأوضاع الإنسانية في الغوطة الشرقية تدهورت حيث تعيش المنطقة تحت الحصار منذ أربع سنوات".

وطالب بيان برنامج الأغذية العالمي الجهات المعنية بالسماح لقوافل المساعدات الإنسانية بدخول المناطق المحاصرة في الغوطة الشرقية من قبل نظام بشار الأسد دون قيدٍ أو شرط، واحترام القوانين الدولية التي تحث على احترام حقوق الإنسان. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري/ وكالات