الأخبار الأخبار المحلية الجيش الوطني يعلن عن استعداده لمشاركة الجيش التركي في العمليات المرتقبة شرق الفرات
الخميس, 13 كانون الأول/ديسمبر 2018 15:03

الجيش الوطني يعلن عن استعداده لمشاركة الجيش التركي في العمليات المرتقبة شرق الفرات

أوضح الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني السوري الرائد يوسف حمود، أنهم سيشاركون القوات التركية في العملية التي يجري التجهيز لها شرق الفرات، مشيراً إلى أن عدد النقاط المستهدفة قد تصل إلى 150 نقطة تنتشر فيها ميليشيات الـ "PYD".

وقال حمود في تصريح خاص لوسائل إعلام محلية إن "المعركة ستكون متكاملة على غرار عملية غصن الزيتون، وأن الاستعدادات بالنسبة للجيش الوطني جارية على قدم وساق، والمشاركة سوف تكون من كافة الفيالق المكونة للجيش الوطني".

وبيّن "حمود" أن المعركة سوف تشمل 150 نقطة بين منبج وتل أبيض، وأضاف: "سوف يتم استخدام كافة أنواع الأسلحة، بمشاركة الطائرات الحربية التركية، وستقسم المعركة على عدة مراحل".

وأكد على أن العملية لا تستهدف المدنيين وإنما التنظيمات الإرهابية، وتابع قائلاً: "الجيش الوطني سيحرص على حمايتهم هم وممتلكاتهم، وسينزع فتيل الفتنة التي أشعلتها تلك الميليشيات بين مكونات الجزيرة السورية".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أعلن عن عملية عسكرية ستنطلق في غضون أيام شرقي الفرات ضد ميليشيات الـ "PYD"، وقال أردوغان في كلمة له أمس الأربعاء: "أكملنا الاستعدادات اللازمة في الوقت الذي كنَّا نصدر التحذيرات حول شرق الفرات".

وتابع قائلاً: "هناك حديث عن استمرار نشاط داعش في مساحة تقدر بـ 150 كيلومتر مربع، إذا كان هذا كل ما في الأمر فإننا مستعدون لتحييدهم فوراً". المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري