الأخبار الأخبار المحلية الطيران الروسي مسؤول عن قتل خمسة أطفال في ريف إدلب
السبت, 06 تشرين الأول/أكتوير 2018 14:57

الطيران الروسي مسؤول عن قتل خمسة أطفال في ريف إدلب

أوضحت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن الطيران الروسي ارتكب مجزرة في مدينة "جسر الشغور" بريف إدلب، مما أدى إلى استشهاد خمسة أطفال، ولفتت إلى أن هذه الحصيلة للمجازر هي الأقل من بداية عام 2018.

ووثقت الشبكة في تقريرها الصادر أمس الجمعة، وقوع مجزرتين فقط في أيلول الماضي، بسبب ما وصفته انخفاض وتيرة العمليات العسكرية في معظم الأراضي السورية.

وذكر التقرير أن المجزرة الأولى ارتكبها الطيران الروسي في مدينة جسر الشغور بريف إدلب بتاريخ 4 أيلول، فيما ارتكبت جهات مجهولة، مجزرة في مدينة "محردة" بريف حماة في 7 أيلول قضى فيها 11 مدنياً.

وبحسب التقرير، فقد ارتفعت حصيلة المجازر المرتكبة في سورية، منذ مطلع عام 2018 وحتى تشرين الأول الحالي، إلى 206 مجازر.

وكانت الشبكة قد وثقت في تقرير لها، يوم الاثنين الماضي، مقتل 192 مدنياً في شهر أيلول، بينهم 95 على يد قوات النظام وروسيا. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري