الأخبار الأخبار المحلية خروج عدة مظاهرات في حلب وإدلب تطالب بإسقاط الأسد والإفراج عن المعتقلين
السبت, 07 تشرين الأول/أكتوير 2017 14:38

خروج عدة مظاهرات في حلب وإدلب تطالب بإسقاط الأسد والإفراج عن المعتقلين

خرجت عدة مظاهرات يوم أمس الجمعة في محافظتي إدلب وحلب، طالب المتظاهرون خلالها بإسقاط نظام بشار الأسد والإفراج عن المعتقلين في سجون النظام.

ودعا المتظاهرون في بلدة "كللي" شمال إدلب عقب صلاة الجمعة، إلى إسقاط النظام ومحاسبة بشار الأسد، وإطلاق سراح المعتقلين، وإحياء روح الثورة في الشارع السوري.

ورفع المتظاهرون خلالها لافتات كتب عليها "الحرية قيمة منقوصة مادام هناك معتقلون"، وكذلك عبارة "روسيا تحرق إدلب"، وجملة "لابد للقيد أن ينكسر الحرية للمعتقلين"، ولافتات كتبت عليها "إذا قتلتم أطفالنا بإرهابكم فلن تقتلوا ثورتنا".

ونظم عدد من الأهالي وقفة احتجاجية في مدينة "معرة النعمان" جنوب إدلب تنديدا بالمجازر التي ترتكب بالقصف الجوي من قبل طيران النظام روسيا والتحالف الدولي على محافظتي الرقة ودير الزور.

كما تظاهر نحو 600 شخص في بلدة "أورم الكبرى" غرب مدينة حلب طالبوا خلالها بإسقاط نظام الأسد والإفراج الفوري عن المعتقلين والاستمرار بالثورة، وذلك بدعوةٍ من "اتحاد ثوار حلب" وهيئات مدنية وسياسية. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري /سمارت