الأخبار الأخبار المحلية طلاب كلية الطب بمدينة مارع يعلنون تضامنهم مع المعتقلين في سجون النظام
الأربعاء, 05 كانون الأول/ديسمبر 2018 12:55

طلاب كلية الطب بمدينة مارع يعلنون تضامنهم مع المعتقلين في سجون النظام

خرج طلاب كلية الطب في مدينة مارع بريف حلب الشمالي، بوقفة تضامنية مع المعتقلين في سجون نظام الأسد، رافعين خلال الوقفة لافتات تدعو المجتمع الدولي إلى التدخل الفوري للإفراج عنهم.

وحضر الوقفة التي نظمها "فريق أطباء المستقبل" أمس الثلاثاء، العشرات من طلاب الكلية، حاملين لافتات تضامنية مع المعتقلين، منددين بوجود معتقلين في سجون النظام يتعرضون للتعذيب والقتل.

وتأتي الوقفة التضامنية في سياق التنديد بمثل هذه الجرائم، ومطالبة الجهات الدولية لإنهاء مأساة المعتقلين وذويهم، وحيث يتعرض المعتقلون في سجون النظام للتعذيب والقتل على مرأى ومسمع العالم، دون أي تحرك من قبل المجتمع الدولي ومؤسساته.

وشهدت المناطق الشمالية المحررة، وقفات احتجاجية مماثلة، تندد بممارسات النظام بحق المعتقلين، وخاصةً بعد وصول قوائم بأسماء مئات المعتقلين الذي قتلوا نتيجة التعذيب في سجون ومعتقلات نظام الأسد.

وسبق للشبكة السورية لحقوق الإنسان أن كشفت في تقريرها الصادر في 2 من الشهر الجاري، مقتل 14 شخصاً بسبب التَّعذيب في سورية على يد قوات نظام الأسد، مشيرةً إلى مقتل 964 شخصاً بسبب التَّعذيب في سورية منذ مطلع العام الجاري 2018، مؤكدةً أن 939 شخصاً منهم قتلوا بسبب التعذيب في الأقبية والفروع الأمنية على يد قوات النظام.

وكانت منظمة العفو الدولية قد أصدرت تقريراً قبل نحو عام تحت عنوان "المسلخ البشري" وكشفت فيه عن إعدام النظام أكثر من 11 ألف معتقلاً في سجن صيدنايا العسكري، منوهةً إلى أن قوات النظام اعتقلت منذ بدء انطلاق الثورة السورية عام 2011 آلاف المدنيين بينهم نساء وأطفال. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري