طباعة هذه الصفحة
الأحد, 08 أيلول/سبتمبر 2013 22:53

الائتلاف: نظام الأسد يعمد لإحداث كارثة إنسانية عظمى لا يبدو أنه يدرك حجمها

طالب الائتلاف الوطني السوري المجتمع الدولي خلال بيان صحفي أصدره اليوم بالإسراع في محاسبة النظام بعد إلقاءه بعض البراميل المتفجرة على أساسات سد الفرات، محذرا أن ذلك يشكل تهديداً كبيراً لمصير ملايين السوريين في عموم سوريا. وأشار البيان ضرورة لجم ما سماه بالاستهتار الهائل والتهور وانعدام المسؤولية تجاه الملايين من البشر. وأضاف الائتلاف في بيانه "أن النظام يعمد اليوم لخلق كارثة إنسانية عظمى لا يبدو أنه يدرك حجمها، من خلال الاستهداف المتعمد لأكبر مجمع مائي في سوريا، وأهم مصدر من مصادر توليد الطاقة الكهربائية في البلاد.. لكونه محاطاً بمناطق سكنية مأهولة قد يسبب تدمير جزء منه فيضاناً ربما يودي بأرواح الآلاف إن لم يكن الملايين"