الأخبار أخبار الائتلاف رسائل إلى الأمم المتحدة وعون والحريري تدعوهم لحماية اللاجئين السوريين في لبنان
الخميس, 13 تموز/يوليو 2017 22:07

رسائل إلى الأمم المتحدة وعون والحريري تدعوهم لحماية اللاجئين السوريين في لبنان

أرسل رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية رياض سيف رسالة إلى الأمم المتحدة وأمينها العام أنطونيو غويتيرس، إضافة إلى كل من الرئيس اللبناني ميشيل عون ورئيس الوزراء سعد الحريري، أكد فيها على ضرورة حماية اللاجئين السوريين لبنان وعلى الأخص في منطقة عرسال.

واعتبر سيف أن ما يتعرض له اللاجئين السوريين من قتل واعتقال وإيذاء جسدي هو "أمر مشين ومخالف لشرعة حقوق الإنسان والقانون اللبناني"، مضيفاً أن ذلك "لا يمكن تبريره واقعياً ومنطقياً بمحاربة الإرهاب عدونا المشترك والحفاظ على أمن لبنان".

وجدد رئيس الائتلاف الوطني التأكيد أن وجود الشعب السوري في لبنان كلاجئين إحدى أسبابه هو "تدخل حزب لبناني (حزب الله) في شؤون الدولة السورية كحليف وشريك للنظام مارس العنف والإرهاب ضد شعبه".

وطالب سيف بتأمين الحماية للاجئين السوريين في لبنان، وقال في رسالته: "نأمل منكم تأمين الحماية اللائقة لضيوف الجمهورية اللبنانية"، مشدداً على أن الائتلاف الوطني "يحرص ويدعم بشكل كامل أمن وسلامة لبنان شعباً ودولة".

ونظم ناشطون سوريون اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة جنيف التي تشهد جولة جديدة من المفاوضات السورية، ودعا المتظاهرون إلى كف يد حزب الله الإرهابي عن انتهاك حقوق اللاجئين السوريين، وحمايتهم من قبل السلطات اللبنانية.

وشهدت الفترة الأخيرة حملات عنيفة ضد اللاجئين السوريين في لبنان وعلى الأخص في منطقة عرسال، حيث استشهد 19 شخصاً جراء التعذيب بعد عمليات دهم واعتقال قام بها ميليشيات حزب الله ووحدات من الجيش اللبناني بحق الشباب والرجال في مخيمات اللاجئين السوريين في عرسال، وتواردت أنباء عن استشهاد 10 آخرين على الأقل تحت التعذيب، فيما ناهز عدد المعتقلين نتيجة تلك الحملات 350 لاجئاً، معظمهم من مخيمات منطقة عرسال. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري