الأخبار أخبار الائتلاف عدم الإدانة الدولية للإجرام الروسي في سورية هو دعم له وشراكة بوأد الحل السياسي
الاثنين, 11 كانون الثاني/يناير 2016 16:22

عدم الإدانة الدولية للإجرام الروسي في سورية هو دعم له وشراكة بوأد الحل السياسي

دان الائتلاف الوطني السوري الجريمة القذرة التي ارتكبها الطيران الروسي صباح اليوم؛ باستهداف 3 مدارس في بلدة عنجارة بريف حلب، ما أسفر عن استشهاد 35 مدنياً جلهم من الطلاب والمعلمين، بالإضافة إلى عشرات الجرحى منهم حالات خطرة.

وطالب الائتلاف المجتمع الدولي بالتحرك العاجل ضد الإجرام الروسي المنفلت بحق أبناء سورية وأطفالها ونسائها وشيوخها، مؤكداً أن هذا السلوك المنسجم مع إرهاب الأسد منذ بدء الثورة السورية، يهدف إلى كسر إرادة السوريين وتقويض الحل السياسي.

وأكد الائتلاف على أن هذه الجريمة وغيرها من جرائم النظام وحلفائه، تمثل خرقاً واضحاً للقرار 2254 القاضي بالوقف الفوري لأي هجمات ضد المدنيين، مشدداً على أن سكوت المجتمع الدولي عن إجرام النظام وحلفائه بحق المدنيين، واسترخاص دمائهم إلى هذه الدرجة، هو عارٌ وسقطة إنسانية كبيرة.

كما أكد على أن عدم إعلان إدانة صريحة وواضحة من العدوان الروسي، والإحجام عن الوقوف في وجه مجازر روسيا بحق الشعب السوري؛ هو دعم صريح للإجرام وشراكة في عرقلة الحل السياسي وإجهاض لعملية تفاوضية قبل بدئها. المصدر: الائتلاف