حولنا

أهداف الائتلاف

فكرة الائتلاف:

في ظل الأوضاع الصعبة التي تعاني منها بلادنا ويمر بها شعبنا العظيم وثورته المجيدة، تبرز الحاجة أكثر من أي وقت مضى لأن تتداعى فصائل المعارضة السياسية والقوى الثورية التي تناضل من أجل إسقاط نظام الأسد وإنهاء معاناة شعبنا والانتقال نحو دولة ديمقراطية مدنية تعددية قوية ومستقرة، كي تلتقي في إطار قيادي جامع يعبئ طاقاتها ويدعم صمود شعبنا ويمثل الثورة وأهدافها على الوجه الأمثل، ويعمل كل ما من شأنه أن يسهم في قلب موازين القوى لصالح إسقاط نظام الأسد وانتصار الثورة على الصعيدين الداخلي السوري والخارجي. من هنا تداعت جهود عدد من السياسيين ومن الحراك الثوري على عقد مجموعة من اللقاءات التشاورية على مدى ثلاثة أشهر، تم فيها استقراء الساحة السياسية والثورية واللقاء مع عدد من الدول العربية والغربية. ونتج عن هذه اللقاءات عدة مبادرات تم دمجها وبلورتها عن طريق الحوار المستمر مع الداخل والخارج. وجرت مجموعة من الاجتماعات التشاورية على مدى ثلاثة أيام في الدوحة من 8-11 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 نتج عنها اتفاق بين قوى المعارضة والمجلس الوطني السوري بتأسيس "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية".

أهداف الائتلاف:

يهدف الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية إلى تشكيل جسم إداري وتنفيذي لتحقيق الأهداف التالية:

  • توحيد دعم القيادة المشتركة للمجالس العسكرية الثورية والجيش الحر.
  • إنشاء صندوق دعم الشعب السوري بتنسيق دولي.
  • إنشاء اللجنة القانونية الوطنية السورية.
  • تشكيل حكومة انتقالية بعد الحصول على الاعتراف الدولي.