الأخبار أخبار الائتلاف مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : السبت, 15 كانون الأول/ديسمبر 2018
15 كانون الأول/ديسمبر 2018 In أخبار الائتلاف

تستكمل القوات التركية بالتعاون مع قوات الجيش السوري الحر، التحضيرات الأولية للبدء بمعركة ضد التنظيمات الإرهابية الواقعة شرق الفرات، بالتزامن مع اتفاق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب على زيادة التعاون في سورية.

وقال رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، عبد الرحمن مصطفى، إن "معاناة الشعب السوري مستمرة على أيدي قوات الأسد والتنظيمات الإرهابية الأخرى من ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وحزب الله والـ PYD"، وجدد مصطفى تأكيده على أن أي عملية عسكرية للقضاء على هذه التنظيمات ستكون "محل ترحيب ودعم".

وأعلن الجيش السوري الحر استعداده للمشاركة في الحملة التي تهدف إلى طرد تلك المليشيات من شرق الفرات، موضحاً أن هناك نحو 15 ألف مقاتل سيشارك القوات التركية باقتحام أكثر من 150 نقطة.

وبيّنت تركيا أمس أن الرئيس التركي توافق مع نظيره الأمريكي على تعزيز التعاون، وقالت الرئاسة التركية إنه خلال اتصال هاتفي، "توافق الرئيسان على ضمان تعاون أكثر فاعلية بالنسبة إلى سورية".

وكان الرئيس التركي قد أكد الجمعة، في كلمة أمام المؤتمر القضائي الأول للمحاكم الدستورية والعليا، للدول الأعضاء والمراقبة في منظمة التعاون الإسلامي الذي انعقد في إسطنبول، "عزمه على تأمين" المناطق الواقعة شرق الفرات، مشدداً على أن بلاده عازمة على إحلال السلام في تلك المنطقة. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري

15 كانون الأول/ديسمبر 2018 In أخبار الائتلاف

أكد مجلس النواب الأمريكي في قراره الأخير، أن نظام الأسد قتل أكثر من خمسمائة ألف شخص، بدعم مباشر من روسيا وإيران، ودمر أكثر من 50 في المائة من البنية التحتية في سورية، إضافة إلى تهجير أكثر من 14 مليون شخص بشكل قسري.

وأشار البيان الذي يحمل رقم 1165 إلى أن نظام الأسد استخدم الأسلحة الكيماوية ضد الشعب السوري عدة مرات، منوهاً أن النظام وحليفيه الإيراني والروسي منعوا وصول المساعدات الإنسانية، وأعاقوا وصول العاملين في المجال الإغاثي.

وجاء في بيان مجلس النواب الأمريكي، أن روسيا من خلال نشر جنودها ونقلها منظومة الدفاع الجوي إس-300 إلى نظام الأسد، وفرت الغطاء لحزب الله والميليشيات الإيرانية الطائفية.

وذكر البيان أن إيران ساعدت النظام عبر إرسالها ما يزيد عن 3000 من المستشارين العسكريين التابعين للحرس الثوري الإيراني والمستشارين العسكريين النظاميين وقرابة 20 ألف من مقاتلي الميليشيات الطائفية.

ونوّه البيان أن الميليشيات الطائفية المدعومة من إيران حاصرت الأهالي مع قوات النظام، ودمرت تلك الميليشيات المناطق المأهولة بالسكان، وطردت إلى جانب قوات النظام السكان المدنيين في جميع أنحاء سورية في حملة من التهجير القسري.

وشدّد مجلس النواب في توصياته على ضرورة دعم الحل السياسي في سورية، وعدم السماح باستغلال نظام الأسد أو روسيا الميليشيات الإيرانية وحزب الله، للمجال الجوي لسورية لاستهداف المدنيين، مؤكداً على الإفراج عن جميع المعتقلين.

وأدان مجلس النواب في بيانه نظام الأسد وروسيا والنظام الإيراني وحزب الله والميليشيات الأخرى المدعومة من إيران لدعمهم المستمر لجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في سورية. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري

15 كانون الأول/ديسمبر 2018 In أخبار الائتلاف

أكد الدفاع المدني السوري على أنه تمكن من رصد أكثر من 100 ألف مشاهدة لطيران النظام وحلفائه فوق المناطق المحررة، منذ شهر آب عام 2016، لافتاً إلى أن فترة الذروة ترافقت مع الحملة العسكرية التي شنها النظام على درعا.

ونشر الدفاع المدني عبر حسابه في موقع "تويتر" مقطع تصويري "موشن جرافيك"، لحصيلة مشاهدات الطائرات الحربية وعدد الغارات الجوية التي سجلتها خدمة "مرصد سوريا" منذ إطلاقها في شهر آب لعام 2016.

ويبيّن المقطع التصويري أن هناك أكثر من 108 آلاف مشاهدة طيران وسبعة آلاف غارة جوية على المناطق المحررة، كما يوضح كثافة حركة الطيران والغارات الجوية حسب الزمان ومكان حدوثها، على شكل رسم بياني خطي.

وكانت ذروة تسجيل الرسم البياني الخطي لحركة الطيران والغارات الجوية في 25 من حزيران الماضي، خلال الحملة العسكرية التي شنها النظام وحليفته روسيا على محافظة درعا ما بين أواخر شهر أيار وشهر تموز 2018.

وقال رائد الصالح مدير الدفاع المدني السوري، لصحيفة "عنب بلدي"، إن الحصيلة تم اعتمادها من خلال راصدين ميدانيين موزعين ضمن المناطق التي يمكن لفرق الدفاع المدني من الوصول إليها.

ويعتمد نظام "الراصد" على مراقبين على الأرض وأجهزة إستشعار لرصد انطلاق الطائرات الحربية التابعة للنظام وروسيا والتي تقصف المناطق المحررة.

ويطلق نظام الرصد صفارات إنذار عندما يتم رصد حركة طائرة ما في منطقة معينة، كما يرسل رسائل تحذيرية عبر تطبيقات مختلفة على الهواتف الخلوية. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري