البيانات الصحفية الائتلاف: لا شرعية لأي مشاريع تلتف على إرادة الشعب السوري
الخميس, 21 أيلول/سبتمبر 2017 16:20

الائتلاف: لا شرعية لأي مشاريع تلتف على إرادة الشعب السوري

تصريـح صحفـي
الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
الدائــرة الإعـلاميـة
21 أيلول، 2017


يجدد الائتلاف الوطني تأكيده بأن جميع المشاريع التي تحاك بالالتفاف على إرادة الشعب السوري هي مشاريع باطلة وغير شرعية أو قانونية.

يشير الائتلاف في هذا السياق إلى انتخابات مزعومة يحاول حزب الاتحاد الديمقراطي (بي يي دي) تسويقها لتمرير مشاريعه في سورية، وإصراره على إجرائها، مستخدماً كافة وسائل الترهيب المستوحاة من أساليب عصابة الأسد، والقائمة على مختلف ألوان الضغط والتهديد بحق أبناء الشعب السوري.

يؤكد الائتلاف أن أي خطوة في اتجاه مستقبل سورية لا بد أن تنطلق من قاعدة أساسها احترام حق الشعب السوري في الاختيار الحرِّ، وأن يحدد مستقبله دون تدخل أو إملاء.

إن الإصرار على تسويق أي خيار استباقي، بالقوة والإكراه، في توقيت مقصود، سواء جاء تحت اسم انتخابات محلية أو بلدية أو في ظل عناوين أخرى، هو انتهاك لحق الشعب السوري في تقرير مصيره ومستقبله، كما أنه محاولة واضحة لالتفاف على نضال السوريين الطويل في سبيل الحرية والكرامة.