البيانات الصحفية الائتلاف يدين اغتيال ناشطي الحراك المدني رائد الفارس وحمود جنيد
الجمعة, 23 تشرين الثاني/نوفمبر 2018 20:34

الائتلاف يدين اغتيال ناشطي الحراك المدني رائد الفارس وحمود جنيد

تصريح صحفي
الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
دائرة الإعلام والاتصال
23 تشرين ثاني، 2018


يدين الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بشدة الجريمة الإرهابية باغتيال الناشط الإعلامي والثائر رائد الفارس وزميله المصور حمود جنيد، حيث تعرضا لإطلاق نار وسط مدينة كفرنبل بريف إدلب من قبل مجموعة ملثمة أثناء توجههما لتغطية مظاهرات الجمعة.

استهدفت هذه الجريمة المدانة مكاناً عزيزاً في قلب الثورة السورية، خاصة في ظل ما تمثله مدينة كفرنبل في ضمائر السوريين، باعتبارها واحدة من رموز الثورة السورية عبر نشاطاتها المدنية والسلمية ولافتاتها التي عبرت عن تطلعات الشعب السوري على مدار سنوات.

يتحمل مسؤولية هذه الجريمة، تحالف الاستبداد والإرهاب، والذي تصدى له الشهيدان، وتعرض بسببه رائــد للخطف ومحاولة الاغتيال سابقاً، حيث تصدى لتنظيمات الإرهاب العابر للحدود التي عملت وما زالت على خطف الثورة وحرفها عن مسار الحرية والعدالة، وهي جهات تقف، كما النظام، في موقف العداء للشعب السوري ولحقوقه وللحراك المدني السلمي منذ عام 2011.

سنبذل كل ما هو ممكن من جهود بالتعاون مع الحكومة السورية المؤقتة والأذرع التنفيذية التابعة لها للبحث عن المجرمين وجلبهم أمام العدالة.

سيكون لهذه الواقعة المؤلمة أثر كبير في قلب كل سوري شريف نظراً لما تمثله من خسارة كبيرة، وسيكون من الصعب ملء الفراغ الذي سيتركه ترجل هؤلاء الشهداء. في الوقت نفسه فإن لدينا ثقة كبيرة بأبناء الشعب السوري وقدرتهم على مواصلة الطريق وحمل مشعل الثورة والالتزام بمبادئها وأخلاقياتها.

المجد والخلود للشهيدين، والصبر والعزاء لذويهما وأصدقائهما ولجميع أبناء الشعب السوري.