البيانات الصحفية الائتلاف يدين مجزرة التحالف في الشعفة ويطالب بتحقيق شامل
الجمعة, 04 كانون الثاني/يناير 2019 21:56

الائتلاف يدين مجزرة التحالف في الشعفة ويطالب بتحقيق شامل

تصريح صحفي
الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
دائرة الإعلام والاتصال
4 كانون ثاني، 2019


استشهد 13 مدنياً، معظمهم أطفال، يوم أمس الخميس جراء مجزرة تسببت بها غارات التحالف الدولي على مدينة الشعفة في الريف الشرقي لمدينة دير الزور. وجاءت الغارات في إطار محاولات التحالف الدولي لإنهاء بقايا تنظيم "داعش" في سورية قبل إتمام الانسحاب الأمريكي. حيث بدأت قوات التحالف بتكثيف غاراتها مؤخراً.

يعبر الائتلاف عن إدانته لهذه المجزرة ولكل استهداف يتسبب بسقوط مدنيين، مشدداً على رفضه لأي تبريرات للمجازر التي يتم ارتكابها خلال غارات التحالف الدولي، مع التأكيد على ضرورة إجراء تحقيق شامل في جميع عمليات التحالف الدولي التي تسببت بسقوط مدنيين ومحاسبة المسؤولين وتعويض المتضررين.

العمليات التي تستهدف مناطق التنظيم، خاصة في هذه الفترة الحاسمة، يجب أن تكون دقيقة ومنسقة ومنظمة للغاية، فمن غير المقبول أن يدفع المدنيون ثمن العجلة والتسرع الذي يرقى إلى حدود الاستهتار بحياة الأبرياء، وعلى التحالف الدولي بجميع أطرافه أن يتحمل كامل المسؤوليات في حال سقوط مدنيين.

الائتلاف يتابع عن كثب تحركات التحالف الدولي في سورية، ويقوم الجيش السوري الحر، وبالتنسيق مع الجانب التركي، بترتيب خططه لمنع وقوع أي ارتكاسات غير محسوبة، وتلافي أي تطورات سلبية محتملة تنجم عن الفراغ الذي يمكن أن يترتب على انسحاب القوات الأمريكية من سورية، خاصة إذا جرى دون قدر كاف من التنسيق.