البيانات الصحفية الائتلاف يرحب بالدعوة الأوربية لإنشاء تحالف لمواجهة الإرهاب
الثلاثاء, 20 كانون الثاني/يناير 2015 11:15

الائتلاف يرحب بالدعوة الأوربية لإنشاء تحالف لمواجهة الإرهاب

تصريح صحفي
سالم المسلط
الناطق باسم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
20 كانون الثاني، 2015


يرحب الائتلاف الوطني، بالدعوة التي أطلقها الاتحاد الأوروبي لإنشاء تحالف يضم في صفوفه دولاً عربية وإسلامية لمواجهة الإرهاب، ويؤكد على ضرورة الإسراع في اتخاذ إجراءات عملية وبناء تحالف عالمي للقضاء على كل أسباب وأعراض الإرهاب حول العالم.

لقد أكدت مجريات الأعوام الأربعة الماضية، أن أخطر التنظيمات الإرهابية نبتت بإشراف وتنسيق أنظمة ترعى الإرهاب وتديره وتستخدمه كذراع ووسيلة لتحقيق أهداف سياسية، وكان على رأسها نظام الأسد، الذي عمد إلى تصنيع وإدارة شبكات إرهابية وإطلاق يدها بما يخدم مخططاته، بل ومواجهة كل من يقف في وجهها ريثما تمكنت وتمددت.

إن أي تجاهل لدور نظام الأسد في رعاية وترويج الإرهاب سيكون ذا أبعاد كارثية، ليس على الشعب السوري فقط وإنما على مستوى المنطقة والعالم بأسره، فسجل هذا النظام في الإشراف على تصنيع وبناء خلايا وتنظيمات إرهابية بكل طريقة ممكنة بات موثقاً من خلال شبكات حقوقية عالمية ومفضوحاً في المحاكم الدولية.

إن ترسيخ العدالة على مستوى العالم، والعمل على دعم الشعوب المطالبة بحقوقها وحرياتها الأساسية، وحل النزاعات والصراعات التي ينمو الإرهاب في ظلها، هو المظلة الحقيقية التي يمكن من خلالها تجفيف منابع الإرهاب بشكل نهائي.

أجدد التأكيد، بأن الدعوة الأوربية لإنشاء هذا التحالف يجب أن تؤخذ إلى أقصى مدى لها، إذ ليس أمام العالم خيارات متعددة، بل خيار واحد هو مواجهة المنابع الحقيقية للإرهاب والوقوف بحزم ضد مصنعيه وضد مدراء التنظيمات الإرهابية، مع ضرورة الإسراع في وضع نظام الأسد على رأس قائمة الأنظمة الإرهابية، والإسراع في لجم مخططاته وتخليص الشعب السوري والعالم من إجرامه.