البيانات الصحفية بيان بخصوص استخدام أسلحة كيميائية في داريا
الجمعة, 26 نيسان/أبريل 2013 21:04

بيان بخصوص استخدام أسلحة كيميائية في داريا

بيان صحفي
الائتلاف الوطني السوري
26 نيسان 2013

أكد المجلس المحلي في مدينة داريا الواقعة جنوب العاصمة دمشق أن الصواريخ التي سقطت في وسط المدينة أمس وصباح اليوم كانت تحمل رؤوساً تحتوي غازات سامة، وأن سحابة غازية كبيرة نتجت عن انفجار تلك الصواريخ. وقد تسببت بوقوع 42 حالة اختناق ترافقت مع حساسية شديدة وحالات إقياء حادة، فيما تم إسعاف المصابين إلى المشافي الميدانية، وقدمت لهم الإسعافات الأولية المتوفرة، وهو ما نقلته أيضاً تقارير موثقة بالأفلام والصور أعدها نشطاء على الأرض، ورد فيها أيضاً خبر نفوق الكثير من الحيوانات جراء تعرضها لتلك الغازات.

يأتي هذا التصعيد ليؤكد إصرار النظام على استخدام السلاح الكيماوي ضد المدن القرى السوري التي استعصت بثبات أبنائها وأصرارهم على الحرية. ويأتي التصعيد الخطير والإجرامي ضد داريا بعد أن استعصت على كل محاولات اقتحامها من قبل النظام، بدءاً من حشد المدرعات والعربات والعتاد وإرسال الأرتال العسكرية والتعزيزات إلى مداخلها بشكل شبه يومي، مروراً بالصواريخ وقذائف الهاون والقصف المدفعي وإلقاء الألغام البحرية على المدينة، وصولاً إلى القصف الجوي بطيران الميغ؛ يعلن النظام عبر هذا القصف الأخير عن عجزه أمام صمود داريا، ويخشى الائتلاف أن يبدأ النظام بارتكاب فظائع كيماوية يائسة ضدها.

يندد الائتلاف الوطني السوري باستخدام نظام الأسد للسلاح الكيماوي ويدعو المجتمع الدولي إلى إرسال فرق من الخبراء لجمع عينات لتحليل ما استخدمته قوات النظام ضد المدنين، كما يعلن استعداده للتعاون مع المجتمع الدولي في تأمين وجمع كل الأدلة المطلوبة، باعتبار أن استخدام الأسلحة الكيماوية من قبل النظام السوري ضد المدنين يتطلب رداً جدياً وخطوات عملية تضع حداً لجرائمه.

الرحمة لشهدائنا والشفاء لجرحانا والحرية لمعتقلينا.
عاشت سوريا وعاش شعبها حرًا عزيزًا