البيانات الصحفية تحيــة لأهلنا المنتفضين ضد العدوان على إدلب وموقف مبعوث الأمم المتحدة
السبت, 01 أيلول/سبتمبر 2018 11:12

تحيــة لأهلنا المنتفضين ضد العدوان على إدلب وموقف مبعوث الأمم المتحدة

تصريح صحفي
الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية
دائرة الإعلام والاتصال
31 آب، 2018


يحيي الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أبناء الشعب السوري الذين خرجوا اليوم في مظاهرات جابت مختلف أنحاء المدن والبلدات السورية، تعبيراً عن رفضهم لأي عدوان روسي على أي جزء من وطننا، ومؤكدين تضامنهم الكامل مع إدلب وريفها أمام التهديدات التي يبثها النظام حول اقتحام المنطقة وتهجير سكانها.

التظاهرات التي خرجت الجمعة دعت إلى توحد الجيش السوري الحر، وشددت على مطلب إسقاط النظام وجددت التأكيد على ثوابت الثورة في الحرية والعدالة والكرامة وبناء دولة مدنية ديمقراطية، إضافة إلى رفضها لتهديدات روسيا والنظام.
في سياق هذه التهديدات أدلى المبعوث الدولي دي ميستورا بتصريحات صادمة ومستنكرة، جاءت لتكون تمهيداً لعدوان روسيا والنظام على المدنيين في إدلب.
يطالب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الأمم المتحدة باتخاذ موقف حازم تجاه هذه التصريحات التي تمهد الطريق أمام ما يمكن أن تقوم به روسيا وميليشيات إيران ونظام الأسد من جرائم ضد المدنيين في إدلب.
اليوم وفيما تحمل تظاهرات السوريين روح ثورتهم وتعبر عن وجهها السلمي المدني المتميز، فإن مواقف وتصريحات دي ميستورا تمثل نكوصاً على التزاماته وتناقضاً مع الدور الذي يجب أن يلعبه، ولا بد من تصويبها والتحرك بما ينسجم مع الاستحقاقات السياسية بوضع الأولوية لحماية المدنيين والحفاظ على أرواحهم لا على تهجيرهم وتشريدهم.