طباعة هذه الصفحة
السبت, 27 نيسان/أبريل 2013 00:33

تصريح بخصوص اقتراح النظام قيام روسيا بالتحقيق في استخدام السلاح الكيماوي

تصريح صحفي
المكتب الإعلامي
اسطنبول - تركيا
26 نيسان 2013

تتناقل الأنباء اقتراحاً تقدم به نظام الأسد يفيد بقيام خبراء روس بإجراء تحقيق حول جريمة استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.

إن الطرف الروسي، وهو المزود الرئيسي للنظام بالسلاح التقليدي والاستراتيجي والشامل، والراعي السياسي الأول لبقائه في السلطة واستمراره في قمع الشعب السوري والتنكيل به؛ لا يمتلك بسبب كل ذلك أي صفة تجعله قادراً على إجراء تحقيق جنائي موضوعي حيادي في هذا الشأن. ولا ننظر إلى أي دعوى تعتبره طرفاً جديراً بإجراء هذا التحقيق إلا كضرب من اللغو الذي لا يجوز صرف الوقت والجهد في الرد عليه.

إن الجهة التي يمكن الرجوع إليها في هذا الشأن هي الأمم المتحدة، وهيئاتها المختصة، ويكرر الائتلاف الوطني السوري استعداده لتقديم كل ما يمكنه من مساعدة لأي بعثة تقص وتحقيق دولية تزور المناطق المحررة للتحقيق في هذا الأمر.