البيانات الصحفية تصريح من الائتلاف حول تعليق مشاركة المجلس الوطني الكردي في جولة جنيف 5
الخميس, 13 نيسان/أبريل 2017 17:17

تصريح من الائتلاف حول تعليق مشاركة المجلس الوطني الكردي في جولة جنيف 5

تصريح صحفي

الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية 

الهيئة السياسية

١٣ نيسان، ٢٠١٧

يشكل الكرد جزءاً رئيساً من مكونات الشعب السوري، وقد كان لهم إسهامهم البارز في النضالات الديمقراطية ضد الاستبداد، وسياسة التعسف والإقصاء والتمييز.

ومنذ انطلاقة الثورة السورية شاركوا بقوة وفعالية جنباً إلى جنب مع أطياف الشعب السوري وقواه الثائرة، وقدموا العديد من التضحيات والإسهامات لإسقاط النظام الدكتاتوري المجرم لإقامة الدولة المدنية الديمقراطية التي تحقق المساواة لجميع فئات الشعب السوري على أساس المواطنة المتكافئة، وتقرّ بحقوق جميع المكونات الإثنية، خاصة حقوق الشعب الكردي باعتبارها قضية وطنية سورية بامتياز.

لقد عبّر المجلس الوطني الكردي الذي يضمّ العديد من الأحزاب والقوى الشبابية والفعاليات المجتمعية عن جوهر أهداف الثورة ومطالبها في الحرية والكرامة والعدالة، وفي الحفاظ على وحدة سورية مجتمعياً وجغرافياً وكياناً سياسياً، وكانت مواقفه متميزة عن أطياف سياسية كردية حاملة لمشاريع خاصة أو تبعية، وقد أسهم بكل فعالية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بعد التوقيع على وثيقة التفاهم معه، والتي حددت الأطر والمفاهيم والحقوق.

إن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، ممثلاً بهيئته السياسية، يعتبر المجلس الوطني الكردي الممثل الحقيقي لطموحات ونضالات الإخوة الكرد، وهو ملتزم بكافة بنود الاتفاق الموقع بينه وبين المجلس الوطني الكردي.

إننا نأمل من الهيئة العليا للمفاوضات دعم حق المجلس الوطني الكردي في كونه التعبير الأوسع عن القضية الكردية، والملتزم مع الجميع بتحقيق تطلعات وأهداف الشعب السوري بكل مكوناته وأطيافه، وأخذ ملاحظاته بعين الاعتبار، وحل الإشكاليات بروحية التوافق والتضامن وتعزيز العلاقات الأخوية لما فيه مصلحة الوطن السوري وثورته.