البيانات الصحفية حول المستجدات في الغوطة الغربية
الثلاثاء, 04 حزيران/يونيو 2013 21:52

حول المستجدات في الغوطة الغربية

بيان صحفي
الائتلاف الوطني السوري
المكتب الإعلامي
04  حزيران 2013

تتعرض الغوطة الغربية في ريف دمشق لحملة عسكرية ضخمة لا تزال مستمرة منذ شهور، ويعاني خلالها السكان من نقص حاد في المستلزمات الأساسية للحياة، وأبسط ضرورات البقاء.

لقد وصلت نداءات استغاثة أطلقها أهالي معضمية الشام وداريا تفيد بأنهم باتوا يأكلون أوراق الشجر في ظل حصار خانق وقصف عنيف.

وإذ يحذر الائتلاف الوطني السوري من وقوع كارثة إنسانية وشيكة في غوطتي دمشق، يموت فيها السكان المحاصرون إما قصفاً أو جوعاً؛ فإنه يناشد منظمات الإغاثة الدولية التحرك السريع لإنقاذ مئات الأرواح المهددة بالموت، ويدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته أمام ما يحدث في سورية من ازدراء نظام الأسد لحق الإنسان في الحياة، وسعيه الدؤوب مع ميليشيا حزب الله ومرتزقة إيران لكبت إرادة الشعب السوري المتطلع للحرية والخلاص من نير الاستبداد.