البيانات الصحفية حول المعلومات التي أعلن عنها وزير الخارجية الفرنسي
الأربعاء, 05 حزيران/يونيو 2013 13:31

حول المعلومات التي أعلن عنها وزير الخارجية الفرنسي

تصريح صحفي
الائتلاف الوطني السوري
المكتب الإعلامي
05 حزيران 2013

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن بلاده باتت متأكدة من استخدام نظام الأسد لغاز السارين في سورية، وهو الأمر الذي طالماً أكدته شهادات النشطاء والأطباء السوريين ودعمته المعلومات التي أعلنت عنها الحكومة التركية سابقاً.

لم يعد هنالك من شك إذن في وقوع هذه الجريمة، ولا في الجهة المسؤولة عن ارتكابها، كما لا توجد أي مؤشرات تنبئ بأن النظام سيتوقف عن استخدام السلاح الكيميائي ضد المدنيين في سورية، بل إن جميع المؤشرات تتجه نحو التزايد التدريجي لذلك الاستخدام.

لذلك، وفي ظل هذه المقدمات يجدد الائتلاف الوطني السوري دعوته لعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن واستصدار قرار عملي حازم يضع حداً لانتهاكات النظام.

إن بيانات الإدانة ليست كفيلة بتغيير الواقع المأساوي، بل يجب أن تقترن بفعل عملي على الأرض، إن الوضع الميداني في سورية يستدعي تحركاً دولياً يشل قوة النظام الهجومية، ويزود الجيش الحر بالأسلحة النوعية ليتمكن من حماية المدنيين وإنهاء حكم هذا النظام المجرم.