البيانات الصحفية حول مجزرة حي الوعر
السبت, 18 أيار 2013 18:34

حول مجزرة حي الوعر

تصريح صحفي
الائتلاف الوطني السوري
المكتب الإعلامي
18 أيار 2013

ارتكبت قوات النظام وشبيحته مجزرة مروعة في حي الوعر بحمص، بدأت حقيقتها بالتكشف حين عثر الأهالي على بقايا 17 شخصاً تم إعدامهم ميدانياً، وحرقهم في أحد البساتين.

إن نظام الأسد يشن حملة ممنهجة عنيفة ضد المدنيين في ريف حمص، مؤكداً بما لا يقبل التأويل، أنه لا يأبه للبيانات المستنكرة، كما لم يأبه من قبل لمطالب الشعب السوري.

لن يتمكن الائتلاف الوطني السوري من تحذير العالم قبل كل مجزرة يرتكبها نظام الأسد، ولن يكون لمواقف المجتمع الدولي في اجترار الاستنكار والإدانة أي معنى في عيون الضحايا؛ وهذا ما يضع مجلس الأمن والمنظمات الدولية، إن أرادت توقّف تلك المجازر، أمام مسؤولياته في كف يد نظام الأسد عن الشعب السوري، وإيقاف سيل الدماء، وتلبية استغاثات الأطفال والنساء في قرى سورية محاصرة ومعزولة عن العالم.

الرحمة للشهداء، والشفاء للجرحى، والحرية للمعتقلين،
عاشت سورية، وعاش شعبها حراً عزيزاً.