عبد الباسط الساروت في ذكرى استشهاده.. “ثورة عرّت العالم”

عبد الباسط الساروت في ذكرى استشهاده.. “ثورة عرّت العالم”

الكاتب:

شاب يافع ألهمنا كيف تكون الحرية وكيف يصنع الانتصار على الظلم.. قاوم بصوته وأفنى جسده فداء لثورة الشعب المقهور.

عبد الباسط الساروت الذي باستشهاده أبكى الكثير من السوريين الذين أحسّوا بخسارة رمز من رموز الثورة العظيمة التي ستبقى محفورة في تاريخ سورية إلى الأبد.

استشهد الساروت وبقيت عباراته محفورة في ذاكرة كل سوري لأنها كانت تعبر عن المعاناة الحقيقة لكل السوريين الذي عانوا من بطش نظام الأسد المجرم.

ولعل من أجمل ما قاله الساروت: “هذه الثورة ليس لها حل سوى النصر”، هذه العبارة تختصر الكثير من الشرح والمواقف التي نضطر كسياسيين أن نشرحها للمجتمع الدولي في كافة اللقاءات؛ لأن الساروت كان أجرأ من كل السياسيين والمفكرين ببساطته التي استطاع عبرها إعطاء رسالة واضحة لكل شعوب العالم وعلى رأسهم أعداء الثورة؛ بأن السوريين لن يتراجعوا عن مطالبهم وأهدافهم التي صدحت حناجرهم بترديدها ومهما تآمروا لإخماد نيرانها لن تنجح مساعيهم.

الساروت حالة مهمة في تاريخ الثورة السورية ويشكل نموذجاً لمئات الشباب الثائرين الذين أصروا على دعم الثورة على حساب مستقبلهم الشخصي في التعلم والعمل والحياة الطبيعية، استشهد منهم مئات الآلاف على هذا الدرب، وما زال هناك الكثير من الذين ولدوا من رحم الثورة ليكونوا أبناءها الأبرار الذين يدافعون عنها مهما تخاذل المجتمع الدولي عن نصرتها.

عبد الباسط الساروت لم يكن يسعى لمكاسب شخصية وكل قوى الثورة والمعارضة قصّرت في حقه ويجب أن يكون ذلك درساً علينا تفاديه بأن نرعى شباب الثورة وندعم إمكانياتهم لأنهم مستقبل سورية وهم من سيصنع فيها الحياة الكريمة التي يعمها العدل والمساواة والحرية لأن تجربة الساروت “الثورية” وقضيته علمتنا جميعاً أن إرادة الشباب هي أقوى من قوة الدول والأنظمة.

في ذكرى استشهاد عبد الباسط الساروت أدعو المؤسسة التي أنا جزء منها بأن يكون دور شباب الثورة الذين تربوا في ساحات الحرية والكرامة أكبر في العمل السياسي، فهم ليسوا أصحاب قضية فقط بل هم القضية بحد ذاتها..

رحم الله الشهيد عبد الباسط الساروت وثبّتنا على خطاه لنكون مخلصين للأهداف التي استشهد من أجلها هو وكل رفاق دربه الصادقين.

“بسمة محمد” عضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري

مشاركة
غرد
إرسال
بريد

أحدث المقالات

الكاتب: بسمة محمد
مقالات أخرى للكاتب بسمة محمد
لم يتم العثور على أعمال اخرى للكاتب
مقالات أخرى من وكالة زيتون

أخر الأخبار

تابعونا

Welcome Back!

Login to your account below

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

Add New Playlist