البيانات الصحفية

بيان حول زيارة وفد الائتلاف الوطني إلى روما

بعد التشاور بين أعضاء رئاسة الائتلاف، واتصالات مختلفة، وتشاور مع عدة أطراف. و لِمَا جرى الحديث عنه في المؤتمر الصحفي لوزير الخارجية الأميركي السيد (جون كيري) ونظيره البريطاني السيد (وليام هيج) من وعود بمساعدات نوعية لرفع المعاناة عن شعبنا، ورفضهم الكامل للأعمال المتوحشة التي يقوم بها النظام ، و لِما قد يتيحه هذا الاجتماع من فرص مفتوحة لدعم الشعب السوري ؛ فقد قررت رئاسة الائتلاف إيقاف تعليق زيارتها إلى مؤتمر أصدقاء سورية المنعقد في روما. وسيتم من خلال النتائج العملية لهذه المشاركة إعادة تقييم علاقات المعارضة السورية مع الأطراف الدولية

تذكرة احتجاج إلى الدول العربية

نحن القيادة السياسية للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية والمجلس الوطني السوري حيال المجازر و الإبادة التي يتعرض لها شعبنا والتي كان آخرها إطلاق صواريخ سكود على مدينة حلب ليقتل المئات. وأمام الصمت العربي والدولي وترك شعبنا لقمة سائغة للآلة العسكرية الطاحنة , نعلن احتجاجنا على هذا الصمت العربي والدولي وأمام اللا مبالاة وعدم وضع أية آلية لوقف إبادة شعبنا ,ونذكر جامعة الدول العربية بواجباتها تجاه الشعب السوري لا سيما وأنه أحد المؤسسين لها . إن صمتكم قتل شعبنا ولا يزال يقتلنا ويعدنا بمزيد من القتل والتدمير . القاهرة 23\2\

البيان الختامي لاجتماع الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية

وضعت الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية وتماشيا مع ما تم تحقيقه من انجازات ثورية على الارض ، محددات لأي حل سياسي ، هي  1. تحقيق أهداف ثورة الشعب السوري في العدالة والحرية والكرامة، وحقن دماء السوريين وتجنيب البلاد المزيد من الدمار والخراب والمخاطر الكثيرة التي تحدق بها، والمحافظة على وحدة سوريا الجغرافية والسياسية والمجتمعية بما يحقق الانتقال إلى نظام ديمقراطي مدني تعددي يساوي بين السوريين رجالا ونساء جميعاً على اختلاف انتماءاتهم الدينية والطائفية والقومية والاثنية.2. تنحية بشار الأسد والقيادة الأمنية – العسكرية المسؤولة عن القرارات التي أوصلت حال البلاد إلى ما هي عليه الآن واعتبارهم خارج إطار هذه العملية السياسية وليسوا جزء من أي حل سياسي في سوريا، ولابد من محاسبتهم على ما اقترفوه من جرائم.3. إن الحل السياسي ومستقبل بلادنا المنشود يعني جميع السوريين بمن فيهم الشرفاء في أجهزة الدولة والبعثيون وسائر القوى السياسية والمدنية والاجتماعية ممن لم يتورطوا في جرائم ضد أبناء الشعب السوري.4. إن أي مبادرة تستند إلى هذه المحددات يجب أن يكون لها إطار زمني محدد وهدف واضح معلن.5. ضمانات دولية من مجلس الأمن ،وبخاصة روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، ورعاية دولية المناسبة وضمانات كافية لجعل هذه العملية ممكنة عبر قرار ملزم صادر عن مجلس الأمن الدولي.6. الالتزام باستمرار دعم الثوار على الارض بما...

الصمت الدولي تجاه الجرائم المرتكبة كلَّ يوم بحق شعبنا هو مشاركة في ذبحه المستمر منذ عامين.

إن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية يعتبر أن الصمت الدولي تجاه الجرائم المرتكبة كلَّ يوم بحق شعبنا هو مشاركة في ذبحه المستمر منذ عامين. مئات المدنيين العزّل يُستشهدون بسبب القصف بصواريخ سكود ، ويجري تدمير مدينة التاريخ والحضارة حلب بشكل ممنهج ، إضافة إلى ملايين المهجّرين ، ومئات ألوف المعتقلين والجرحى والأيتام. احتجاجاً على هذا الموقف الدولي المخزي فقد قررت قيادة الائتلاف تعليقَ مشاركتها في مؤتمر روما لأصدقاء سورية ، وعدمَ تلبية الدعوة لزيارة روسية والولايات المتحدة الأمريكية. وإننا نحمِّل القيادة الروسية مسؤولية خاصة أخلاقية وسياسية لكونها ما تزال تدعم النظام بالسلاح . وإننا نطالب شعوب العالم كافة باعتبار الأسبوع الممتد من 15 إلى 22 آذار وهو الذكرى الثانية لانطلاق الثورة السورية أسبوع حداد واحتجاج في كل أنحاء العالم . إن الشعب السوري بكل مكوناته شعب حي وشجاع ، وستبقى حريته وكرامته مطلباً لا يتنازل عنه . وافر الإجلال لشهدائنا ، والحرية لشعبنا العظيم مهما طال الطريق.

الائتلاف الوطني السوري يدين تفجيرات دمشق و يحمل عصابة الاسد مسؤليتها

شهدت مدينة دمشق اليوم عدداً من التفجيرات البشعة نال حي المزرعة اثنان منها، الأول استهدف مركز تجمع مواصلات مناطق دوما، حرستا والتل، بالقرب من مقر حزب البعث في ساحة المزرعة، أما الثاني فكان على بعد حوالي 100 مترعند جسر المشاة "الحياة،" كما سجل أيضاً وقوع انفجار في حي برزة استهدف الفرع 211 لأمن المعلومات أدى لحصول دمار كبير في هيكل المبنى. بلغ عدد الشهداء نتيجة التفجيرات 31 شخصاً، بينما وصل عدد الإصابات إلى 208 بحسب المعلومات الواردة حتى الآن. إن المسؤول الأول عن جميع ما يحدث من جرائم على أرض الوطن هو نظام الأسد الإرهابي، الذي فتح الباب على مصراعيه لأصحاب الأجندات المختلفة لدخول سوريا والعبث باستقرارها، لكي يستتر خلفها ويتخذ منها حجة لتبرير جرائمه التي لم ير التاريخ مثيلا لها، وإن لنا في 70 ألفاً من السوريين الذين فقدوا أرواحهم الدليل الدامغ على أن نظام الأسد هو العصابة الإرهابية الأكبر في المنطقة. نظام الأسد الذي يقصف المناطق السكنية بصواريخ بالستية ويهدم الأحياء على رؤوس ساكنيها لا يتورع عن تخطيط وتنفيذ التفجيرات في المناطق السكنية، والهدف هوإرهاب الشعب ودفعه إلى حافة اليأس، وتفتيت الكتلة الشعبية الرافضة لاستمرار حكم المجرمين، وما يزال هذا النظام يثبت يوماً بعد يوم أن بضاعته الوحيدة التي يتاجر بها هي الإرهاب والقتل والتدمير، والتهديد يزعزعة استقرار...

الائتلاف الوطني يدين تدخل إيران وحزب الله في سوريا

تشير شهادات العديد من السوريين والأحداث التي تم توثيقها منذ بداية الثورة في سوريا، إلى التورط المباشر لحزب الله الموالي لإيران وقواته في أعمال القتل والإجرام والاعتداء على حرمات السوريين، تحت ستار دعم صمود نظام الأسد في وجه المؤامرة التي تستهدفه، وضمن هذا السياق تدخله العسكري الأخير في منطقة القصير قرب حمص! كما خرجت علينا في الآونة الأخيرة القيادة الإيرانية بتصريحات لا يمكن فهمها إلا كتدخل وقح في شؤون الشعب السوري بنبرة وصائية بل وإعلان حرب مباشرة عليه، عبر الدعوة لتشكيل قوات تدخل متخصصة بحروب المدن والشوارع لتقديم العون لنظام الأسد. إن تدخل إيران وتابعها حزب الله في الشؤون السورية وتعديهما السافر على الشعب السوري والسيادة الوطنية أمر لا يمكن تبريره تحت أي ذريعة أو حجة، ويعتبر خرقاً وانتهاكاً للقوانين والاتفاقات الدولية لا يمكن السكوت عنه. يدين الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بشدة الاعتداءات المتكررة التي تقوم بها عناصر حزب الله على الأراضي السورية، مدفوعة بتصريحات إيرانية تفوح منها رائحة الهيمنة الاستعمارية البغيضة، والتي تشير إلى مدى تخبط الإيرانيين وفقدانهم للتوازن السياسي المنطقي لحساب المصالح الآنية والخطاب الأيديولوجي الموتور. أما على صعيد الدعوات للحلول السياسية والترحيب الذي تلقاه المبادرات التفاوضية التي يطرحهاالائتلاف، فمن الضروري التنبيه إلى أن تحقيق أي تقدم مرهون بالجدية التي يبديها المجتمع الدولي ومؤسساته في دعم...

الائتلاف الوطني يضع إطار الحل السياسي

انعقدت الهيئة السياسة المؤقتة للائتلاف الوطني لقوى الثورة و المعارضة السورية في القاهرة في يوم الخميس بتاريخ ١٤-٢-٢٠١٣ بحضور جميع أعضائها و ذلك لمناقشة آخر المستجدات على الصعيدين الميداني و السياسي. وبحث أعضاء الهيئة المستجدات الداخلية والإقليمية والدولية. وحرصاً من الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية على رفع المعاناة عن الشعب السوري وحماية وحدته الوطنية و تجنيب بلادنا ويلات الدمار التي يمعن النظام المجرم في اقترافها، و منعا للتدخلات الخارجية و مخاطرها، ترى الهيئة السياسية أن محددات الحل السياسي لابد أن تستند إلى النقاط الجوهرية التالية: تحقيق أهداف ثورة الشعب السوري في العدالة والحرية والكرامة، وحقن أقصى ما يمكن من دماء السوريين وتجنيب البلاد المزيد من الدمار والخراب والمخاطر الكثيرة التي تحدق بها، والمحافظة على وحدة سوريا الجغرافية والسياسية و المجتمعية بما يحقق الانتقال إلى نظام ديمقراطي مدني يساوي بين السوريين جميعاً. إن بشار الأسد والقيادة الأمنية – العسكرية المسؤولة عن القرارات التي أوصلت حال البلاد إلى ما هي عليه الآن خارج إطار هذه العملية السياسية وليسوا جزء من أي حل سياسي في سوريا، ولابد من محاسبتهم على ما اقترفوه من جرائم.  إن الحل السياسي ومستقبل بلادنا المنشود يعني جميع السوريين بمن فيهم الشرفاء في أجهزة الدولة والبعثيين وسائر القوى السياسية والمدنية والاجتماعية ممن لم يتورطوا في جرائم ضد أبناء الشعب السوري والذين...

بيان حول التفجير الذي حدث في قرية براق بريف حماة الجنوبي

تلقى الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية ببالغ الحزن والأسى نبأ التفجير عند معمل الدفاع في قرية براق بريف حماة الجنوبي، والذي أودى بحياة العشرات من أبناء مدينة السلمية والقرى المحيطة بها، في جريمة نكراء لا يستبعد أن يكون للنظام يد فيها، وتبتغي إثارة الفتنة بين أبناء الوطن الواحد.   إن الائتلاف الوطني يندد بأشد العبارات بأسلوب التفجيرات عموماً، لأنها تستهدف المدنيين ولا تبالي بسقوطهم على وجه الخصوص، فهذه لعبة إجرامية أتقنها النظام جيدا عبر تاريخه المليء بها، وقد أدت لسقوط ضحايا وشهداء بأعداد كبيرة دون أي تمييز أو اعتبار للحياة البشرية. نتقدم بتعازينا الحارة والقلبية لأسر الشهداء وذويهم في مدينة السلمية الغالية ولجميع السوريين، لأن كل نقطة دم تسيل، وكل حياة نفقدها من أبناء وطننا هي خسارة لنا جميعاً يعز تعويضها. وإننا نلقي بالمسؤولية المباشرة عن هذه الخسارات التي يمنى بها الوطن على نظام لم ير أي غضاضة في دفع البلاد نحو الهاوية في سبيل البقاء على كرسي الحكم بأي ثمن الرحمة لشهداء سوريا والنصر لشعبنا العظيم الصامد

بيان حول معارك الجيش الحر اليوم في دمشق

إن المعارك التي خاضها الجيش الحر اليوم في دمشق دليل آخر لمن كان له قلب، أن الشعب السوري لا يكتفي بردود الأفعال وأنه أيضاً هو المبادر في الحرب كما في السلم وأن الحل اليوم هو في يده وحده دون غيره. لقد أثبتت الأيام أننا أصحاب سيف وقلم، فكنا مغاوير في ساحات الوغى ومفاوضون من الطراز الأول عندما يقتضي الأمر، حراكنا العسكري والسياسي غايتهما تحقيق أهداف ثورتنا المجيدة وبأقل ما نستطيع من خسائر، ولن نتراجع يوماً عن حق طفل أو سيدة أو رجل، ماضون و مستمرون حتى النصر. خرج الشعب السوري طيلة 22 شهراً ولم تكن تشغله وسيلة الخلاص من النظام القمعي الذي سلبه حرياته وحقوقه، وكان مؤمناً ولا يزال بأحقية قضيته وأن النصر حليفه، وأن الظلم وإن طال لا بد أن ينجلي، وقد برهن أنه قادر على تسطير أسمى آيات التضحية للوصول إلى هدفه و مبتغاه. يعرب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية عن اعتزازه بإنجازات ثوار الحرية والكرامة التي يحققونها كل يوم، كما ينتهز هذه المناسبة لشكر جيمع مكونات الائتلاف على تصويب أخطائها ودعوتها للتكاتف والتآزر وتوحيد الجهود السياسية خدمة ووفاءاً لتضحيات الشعب السوري العظيم. عاشت سوريا وعاش شعبها حراً عزيزاً المكتب الإعلاميالائتلاف الوطني 

حول اعتداء الطيران الحربي الإسرائيلي على الأراضي السورية

قامت الطائرات الحربية الإسرائيلية باختراق الأجواء السورية يوم أمس، وقصفت أهدافاً في منطقة جمرايا داخل سوريا تضاربت في وصفها التصريحات، فهي حسب المصادر الرسمية للنظام منشأة للأبحاث العسكرية، وبحسب المصادر الإسرائيلية قافلة من شحنات الأسلحة متوجهة إلى حزب الله. ليست هذه المرة الأولى التي يخترق فيها الطيران الحربي الإسرائيلي حرمة السيادة السورية على مرأى ومسمع من يفترض بهم حمايتها، وليست المرة الأولى التي يقصف بها الطيران نفسه أهدافاً داخل الأراضي السورية، فقد اعتاد الإسرائيليون سماع التنديدات والعبارات الشديدة، التي لا تعدو أن تكون فرقعات إعلامية أو ضجيح مزعج سرعان ما يخبو من قبيل: "الاحتفاظ بحق الرد" أو"جميع أشكال الرد واردة ومطروحة،" والتي برع النظام المتهافت في إصدارها. المأساة التي تجاوزت قدرات الكثيرين على الاستيعاب، هي أن طائرات النظام ومروحياته وصواريخه ومدفعيته كانت تدك منازل القرويين، وتحيل الأطفال إلى جثث وأشلاء متناثرة وتهدم البيوت على رؤوس ساكنيها، بينما كانت الطائرات الإسرائيلية تقصف موقعاً آخر على الأرض المستباحة نفسها! ولم تكن هناك قدرة عند من يرى تساقط حمم الطائرات على التفريق بين طائرات الأسد وطائرات بني صهيون! تعدد الجزارون وسوريا الذبيحة ذاتها ضحيتهم! يندد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بشدة بهذا الانتهاك المتكرر للأجواء السورية ويعد الشعب السوري أنه سيعمل بكل جدية على منع حصول مثل هذه الانتهاكات بكافة الطرق السياسية...

بيان الائتلاف الوطني السوري بشأن مجزرة القصر في حلب

"وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ" يعرب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية عن صدمته بالمجزرة الجديدة المروعة التي ارتكبها نظام الأسد  بحق المدنيين الآمنين من أبناء الشعب السوري والتي راح ضحيتها ثمانين مواطنا في بستان القصر في حلب بتاريخ ٢٩ كانون الثاني/ يناير ٢٠١٣ في ما يبدو إعدامات ميدانية جماعية، ألقيت بعدها جثث الشهداء في مياه النهر حيث عثر عليها هناك.يدعو الائتلاف الوطني إلى حداد عام حزنا على أرواح الضحايا الذين قتلوا بلا ذنب اقترفوه، ويؤكد الائتلاف على أن التراخي العالمي المستمر تجاه انتهاكات حقوق الانسان في سوريا ما يزال يشجع القتلة على الاستمرار بجرائمهم،  وأن التهاون الشديد في مواقف الدول العظمى إزاء حماية السوريين العزل يعطي ضوءا أخضر لمرتكبي جرائم الابادة الجماعية في متابعة ما يقومون به. يطالب الائتلاف الوطني جميع الهيئات الدولية العاملة في الشأن الحقوقي والإنساني القيام بواجبها بتوثيق الجريمة وإجراء التحقيقات الضرورية لبيان الحقيقة تمهيدا لتقديم القتلة أمام العدالة، كما يدعو الائتلاف الوطني مجلس الأمن الدولي إلى إحالة ملف القضية السورية إلى محكمة الجنايات الدولية واتخاذ ما يلزم لوقف جرائم النظام المتواصلة بحق شعبنا منذ ما يقارب العامين حتى الآن. الرحمة لشهدائنا والشفاء لجرحانا والحرية لمعتقلينا. عاشت سوريا وعاش شعبها حراً عزيزاً  المكتب الإعلاميالائتلاف الوطني 

Page 132 of 135 1 131 132 133 135
Generic selectors
Exact matches only
البحث في العنوان
البحث في المحتوى
البحث في المقالات
البحث في الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2012 الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية.