مقالات من الصحافة

روسيا في سورية من دون أحلاف

روسيا في سورية من دون أحلاف طوني فرنسيس بعد قرابة أربع سنوات من بداية التدخل العسكري الروسي في سورية، قدمت وزارة الخارجية الروسية تقويما شاملا لموقع موسكو بعد هذا التدخل والدور الذي يمكنها لعبه في المنطقة وعلى المستوى العالمي. أول ما يلفت في التقويم اعتباره أن ابتعاد موسكو عن منطق الأحلاف يضمن لها حرية اليد في الشرق الأوسط لجمع جهود جميع الجهات الإقليمية في مواجهة التحديات الكبرى. ويعترف التقرير الذي أعدته كبيرة المستشارين في قسم التخطيط بالوزارة ماريا خودينسكايا أن سياسة موسكو في المنطقة لا يمكن فهمها بمنأى عن تاريخ انخراط الاتحاد السوفياتي في شؤونها ودوره "في تحطيم منظومة الاستعمار البريطاني...

موسكو.. رهان فاشل

موسكو.. رهان فاشل ميشيل كيلو ما كانت روسيا في ورطة، لو اقتصرت مشكلتها في سورية على الذين يقاتلونها منذ شهر ونيف، من دون أن تتمكن من إنهاء معركتها ضدهم بالانتصار على الذين قاتلتهم في الغوطة وحوران. ليست مشكلة موسكو مع هؤلاء: إنها مع عنجهية القوة كما تمارسها، كدولة ليس لها من مفرداتها غير السلاح، وتعتقد أن في وسعها حل ما تواجهه من مشكلاتٍ بواسطته، ومع رؤية متجبرة تتوهم أنه لا خيار للضعفاء غير الانصياع للقوة. غزت روسيا سورية من دون قرار دولي، كانت قد جعلته شرط موافقتها على أي دور خارجي في سورية، وسوّغت غزوها بطلب مزعوم قدّمه إليها حاكم...

الإبادة الصامتة في سورية

الإبادة الصامتة في سورية خديجة جعفر لا يمرّ يومٌ منذ ثماني سنوات ونصف السنة، لا يُقتَل فيه سوريون مدنيّون، وليس التجاهل وعدم الاكتراث الموقف الوحيد لهذه الجريمة الجماعية؛ بل تعدّى الأمر إلى موقف "التواطؤ الصامت" أو التوافق "غير المتفق عليه"، حتّى تمرّ جريمة "الإبادة" التي بُثّت على الهواء مباشرةً من دون أن توقفها أيّ قوّة. سك القانوني البولندي اليهودي، رافاييل ليمكن، مصطلح "الإبادة" عام 1944، وأخذ موافقة الأمم المتحدة لعدّها "جريمة" في القانون الدولي. وذلك بعد أهوال حروب ألمانيا في أوروبا، واضطهادها اليهود والبولنديين وغيرهم. ومنذ ذلك التاريخ، لم تتوقف هذه الجريمة عن الحدوث، مثلما كانت تحدث قبلَه، ولم يفلح...

بوتين والنمر الورقي

بوتين والنمر الورقي بشير البكر لا تكف روسيا عن ارتكاب المجازر بحق السوريين العزّل في ريفي حماة وإدلب، وتواصل، عن سابق تصميم، سياسة تدمير البنى الحيوية، من نقاط طبية ومدارس وهيئات إغاثة ومراكز دفاع مدني. ومن جديد جرائم ارتكبها الطيران الحربي الروسي قصف السوق الشعبي في مدينة معرّة النعمان صباح يوم الاثنين الماضي، في خمس غارات متتالية، نجم عنها سقوط قرابة 40 قتيلا، وما يفوق هذا العدد من الجرحى. وكالعادة، كانت أغلبية الضحايا من النساء والأطفال، مع دمار في الدفاع المدني الذي قتل أحد عناصره وجرح آخرون. ونظرا إلى أن هذه الجريمة عصية على التبرير كما جرت العادة، فقد أنكرت...

روسيا ودبلوماسية الكذب

روسيا ودبلوماسية الكذبغازي دحمان أن يتحوّل الكذب، الفاضح، أداة دبلوماسية وتفاوضية، فذلك أمر يثير الاستغراب والدهشة، ذلك أن التصريحات الدبلوماسية، بخلاف الإعلام الموجه إلى فئات وشرائح محدّدة، وبغرض ترويج سياساتٍ بعينها، حيث يسهل تمرير الأكاذيب، بل إنها تصبح مطلوبةً من الجماهير المتلقية لتثبيت سرديتها عن الحدث السياسي الذي تؤيده. الأمور في الدبلوماسية مختلفة، فالمعلومات يجري فحصها بدقة شديدة، ولدى كل طرف طرقه ووسائله للوصول إلى المعلومة الصحيحة، وبالتالي من الصعب على الطرف المقابل تمرير الأكاذيب، والإفادة منها بوصفها معطيات قابلة للتصديق. مناسبة هذا الحديث المعلومات التي أدلى بها وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مؤتمره الصحافي مع نظيره الإيفواري، مارسيل...

لماذا أصبح الساروت أيقونة ثورية؟

لماذا أصبح الساروت أيقونة ثورية؟ نارمين الخليفة أشهر قليلة تفصلني عن آخر مظاهرة شاركت فيها وقادها الساروت في مدينة إدلب، كنت سعيدة بلا شك بحضوره المفاجئ وبقسم الثورة الذي تعلق في رقبتي فيما بدأت الثورة تخبو في النفوس، ذاك الشعور في حضرة وجوده ورغم إبهاره ليس بنفس الرهبة التي أحسها الآن في حضرة غيابه الكثير من التساؤلات والمشاعر المضطربة تدور داخلي أنا والكثير من أبناء الثورة السورية، أحاول ترتيبها علي أصل إلى اليقين الذي أنشده بعد موجات التشكيك واليأس التي تجتاحنا نحن العالقون بين الموت والحياة. لماذا الآن حضر الفارس الأسمر فيما غاب عن وجداننا لسنوات ماضية، وما سر هذه...

اللاجئون في لبنان بين مطرقة باسيل وسندان الأسد

اللاجئون في لبنان بين مطرقة باسيل وسندان الأسد عديد نصار تتفاقم الضغوطات على اللاجئين السوريين والفلسطينيين في لبنان من قبل قوى السلطة ومؤسساتها الإعلامية والأمنية إلى درجة أن بعض السوريين يفضلون العودة إلى سوريا والموت تحت سياط أجهزة النظام على البقاء المذل والمهين في لبنان، خصوصا بعد أن قامت أجهزة الأمن اللبنانية باعتقال وتسليم عدد من المعارضين السوريين إلى أجهزة نظام الأسد. وكان جهاز الأمن العام اللبناني قد عمل جاهدا على ما سماه “العودة الطوعية للنازحين السوريين” في ظل إجراءات أمنية وتحت وطأة تعقبات أمنية بحجة الدخول غير الشرعي إلى لبنان، أو بحجج تتعلق بالوثائق الشخصية وخلافه، ما حدا بعدة...

روسيا وتجاذباتها السورية مع تركيا وإيران

روسيا وتجاذباتها السورية مع تركيا وإيران عبدالوهاب بدرخان لن تكون أجواء اجتماع استانا/ نور سلطان مطلع الشهر المقبل على ما ترومه روسيا مع شريكتيها تركيا وإيران، وإن حافظت الدول الثلاث على مظاهر التوافق. في الاجتماع السابق كان التوتّر الروسي - التركي بلغ درجة حرجة، مع تكاثر مآخذ موسكو على "عدم التزام" أنقرة تعهّداتها في الاتفاق على ترتيب الأوضاع في إدلب (17 أيلول/ سبتمبر 2018): لم يتمّ احتواء "هيئة تحرير الشام/ جبهة النصرة (سابقاً)"، ولا تأمين المنطقة منزوعة السلاح، ولا التخلّص من الفصائل "القاعدية"، ولا تفعيل سيطرة فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير" على عموم محافظة إدلب. هذه المرّة لا يقتصر الأمر على...

القضية السورية والمراجعات الخاطئة

القضية السورية والمراجعات الخاطئة برهان غليون على الرغم من التطورات الكبيرة التي شهدتها ساحة الحرب المشرقية المتعدّدة الأطراف في الأشهر القليلة الماضية، لم تتقدّم القضية السورية كثيرا. يمكن الإشارة، في هذا السياق، إلى التطور اللافت للموقف الأميركي تجاه طهران، منذ مجيء الرئيس ترامب إلى السلطة، وبشكل خاص منذ تولي الفريق اليميني مقاليد السياسة الخارجية، ونقل محور الجهد والمواجهة من القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) إلى تحجيم الدور الإيراني الجيوسياسي، بدءا من وضع حد لأحلامها النووية وصناعة الصواريخ الباليستية. وإيران هي القوة الرئيسية التي تتناقض مصالحها بالمطلق مع أي حلّ يمهد لتطبيع الحياة السياسية والاجتماعية في سورية، ويفتح طريق المصالحة...

سورية الآمنة

سورية الآمنة بهاء العوام كل محتل من المحتلين الأربعة لسوريا، روسيا وتركيا والولايات المتحدة وإيران، يفضل أن تبقى مناطق نفوذه كيانا مرشحا للاستقلال أو التبعية المباشرة له لأجل غير مسمى. لذلك يحاول التسويق لمنطقته عالميا بوصفها الأكثر أمنا وأمانا، والأوفر حظا في تنفيذ خطط إعادة الإعمار والبناء. ولا نذيع سرا عندما نقول إن سكان المناطق المحتلة في سوريا يفضلون المحتل على النظام. ليس تنكرا لسوريّتهم، وإنما قناعة بأن بناء دولة آمنة بأفضل من مواصفات كيان يتبع لدولة الاحتلال، لن يحدث طالما بقي بشار الأسد على رأس السلطة في دمشق واستمر في المتاجرة بالبلاد، بشرا وحجرا. سوريا الآمنة هي حتما أفضل...

Page 7 of 52 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 51 52